رئيس التحرير
يوسف سيدهم

اليوم: الذكرى الرابعة لأميرة الطرب العربي

شيرى عبد المسيح

6
المشاهدات
تحل اليوم الذكرى الرابعة لوفاة أميرة الطرب العربي الفنانة الجزائرية “وردة” ، والتى تميزت بجمال الصوت والشكل، مما ساعدها لخوض التمثيل بجانب الغناء، فقدمت أولى اعمالها السينمائية ” ألمظ وعبده الحامولى”، وبعد عودتها لمصر مرة أخرى قدمت “حكايتي مع الزمان” وهو من روائع السينما المصرية وشاركها البطولة النجم رشدى أباظة.

وتعرضت لأزمة منعتها من الدخول لمصر بناء على طلب من الرئيس المصري إنذاك جمال عبد الناصر، وذلك على خلفية إشاعة علاقة بينها وبين المشير عبد الحكيم عامر، وبعد البحث تأكد انها هى وراء انتشار هذه الإشاعة حتى يهابها أهل الفن لوجود هذه العلاقة، ولذلك قام عبد الناصر بمنعها من دخول مصر وهو الذى طلب من قبل أن يضاف لها مقطع بأوبريت” وطني الأكبر”، ولم تعود لمصر الا في أوائل السبعينات  في فترة حكم الرئيس أنور السادات.

واثناء وجودها في الجزائر تزوجت من وكيل وزارة الاقتصاد الجزائري جما قيصرى واعتزلت الغناء وعادت مرة اخرى عام ١٩٧٢ عندما طلبها الرئيس الجزائرى هوادي لومدين للغناء في العيد العاشر لاستقلال الجزائر ، وقد طلقت من زوجها وعادت للقاهرة لتبدء رحلتها الفنية مرة أخرى ، وقد شكلت مع الملحن بليغ حمدى ثنائي عظيم، وقد تزوجا ولكنهما انفصلا واستمر العمل مشترك بينهم.

ومن الاعمال الفنية التى كتبت شهادة ميلاد وردة فنيا ” أغنية أوقاتي بتحلو” وهي من ألحان سيد مكاوى وقد غنتها في حفل مباشر عام ١٩٧٩، والاغنية كانت مكتوبة للست أم كلثوم ولكنها توفت قبل ان تغنيها وظلت مع الملحن سيد درويش حتى حصلت عليها الفنانة الجزائرية.

ولدت وردة عام ١٩٣٢ في فرنسا لأب جزائري ينحدر من ولاية سوق اهراس بلدية سدراته بالجزائر وأم لبنانية من عائلة بيروتية تدعى يموت. مارست الغناء في فرنسا وكانت تقدم الأغاني للفنانين المعروفين في ذلك الوقت مثل أم كلثوم وأسمهان وعبد الحليم حافظ، وعادت مع والدتها إلى لبنان وهناك قدمت مجموعة من الأغاني الخاصة بها.

أشرف على تعليمها المغني الراحل التونسي الصادق ثريا في نادي والدها بفرنسا، ثم بعد فترة أصبح لها فقرة خاصة في نادي والدها، و قدمت أغاني خاصة بها من ألحان الصادق ثريا.

وتوفت في ٢٧ مايو عام ٢٠١٣ بالقاهرة، وارسل الرئيس الجزائرى في ذلك الوقت طائرة عسكرية لنقل جثمانها للجزائر، ودفنت في مدافن العائلة، وقد ذهب معها العديد من الفنينين من القاهرة، نظرا لقيمتها الفنية والتى أثرت في الجميع.

“غنت وردة “

شاركت وردة في عدد من الأفلام، منها: ” ألمظ وعبده الحامولي” مع عادل مأمون، و” أميرة العرب” ، و” حكايتي مع الزمان” مع رشدى أباظة، و” صو ت الحب “مع حسن يوسف ,قدمت مسلسل ” أوراق الورد” مع عمر الحريري” وبعد أربعة سنوات شاركت بمسلسل ” أن الأوان” من تأليف يوسف معاطي وإخراج أحمد صقر، جسدت فيه شخصية سيدة تملك شركة إنتاج كاسيت تقف بجوار الأصوات الجيدة، وهو قريب من سيرتها الذاتية.

تعاملت مع العديد من الملحنين الكبار، وقدمت مل الأغاني خلال مسيرة فنية استمرت مايقرب من ال ٤٠عام.

يذكر الن الفنانة وردة خالة الفنانة الحالية انجى شرف.

التعليقات

أخبار متعلقة

افتتاحية العدد

قراءة‏ ‏في‏ ‏ملف‏ ‏تقنين‏ ‏أوضاع‏ ‏الكنائس‏ ‏والمباني‏ ‏الخدمية‏ ‏التابعة‏ ‏لها‏ (3)‏

المزيد

الأكثر قراءة

استطلاع الرأي

كيف تتابع أخبار مصر والعالم؟

مشاهدة النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

العدد الأسبوعي