نائبة رئيس الارجنتين:نرغب فى دعم العلاقات مع مصر

2017-07-17 (02:25 PM)

ليليان نبيل


غابرييلا ميكيتى

أعربت ” جابريلا ميكيتى ” نائبة رئيس جمهورية الارجنتين عن رغبة بلادها فى دعم العلاقات مع مصر على كافة الاصعدة والتى تمتد جذورها الى سبعين عاما .
ثمنت ” ميكيتى ” اللقاء الذى جمعها بالرئيس السيسى ، مؤكدة رغبة بلادها فى تعزيز التعاون الإقتصادى والتجارى بين البلدين وخاصة بعد توقيع مصر على اتفاقية تجمع ” الميركسور ” وهو ما سيساهم فى زيادة حجم التبادل التجارى بين مصر والارجنتين .
أشادت نائبة رئيس جمهورية الارجنتين بالمشروعات التى تنفذها الحكومة المصرية والمتمثلة فى تطوير البنية الاساسية فى البلاد بهدف انطلاق المشروعات التنموية الكبرى ، مشددة على اهمية تنفيذ اصلاحات اقتصادية لتحقيق تنمية مستدامة بدلا من تنمية زائفة لا تعكس واقعا اقتصاديا سليما ومدروسا .
قالت نائبة رئيس الارجنتين ان اللقاء الذى جمعها بالرئيس السيسى حضره وزراء من الارجنتين لبحث سبل التعاون والمضى قدما لتحقيق قوة مشتركة بين البلدين .
كما اوضحت ان الحديث تطرق الى خمس نقاط اساسية , اولها الصناعات الغذائية الزراعية والتى لدى الارجنتين خبرة طويلة بها ثم تناول الحديث تبادل الخبرات العلمية التكنولوجية حيث باعت الارجنتين الى مصر خمسة مفاعلات نووية للاغراض السلمية .
أضافت انه تم التطرق ايضا إلى تفعيل السياحة بين الجانبين وموضوعات التعليم ، لافتة الى انه من الممكن تحقيق التعاون بين البلدين فى هذا المجال .
تابعت ان المواطنين فى الارجنتين وخاصة الطبقة المتوسطة يعانون من بعض العقبات نتيجة اجراءات اقتصادية تبنتها الارجنتين الا انها اشارت الى ان 50% من الشعب على وعى كامل بضرورة اتخاذ هذه الاجراءات لانه من غير الممكن ان يعيشوا فى حقبة من الديمقراطية الكاذبة غير القادرة على تحقيق اى نوع من التنمية .
حول امكانية دعم العلاقات بين مصر والارجنتين فى ظل التوقيع على اتفاقية ” الميركسور” ، قالت ” ميكيتى ” ان عدد اتفاقيات التجارة الحرة الموقعة من الارجنتين قليل لذلك فان هناك فرصة كبيرة لمصر باعتبارها وسيط بين الدول الإفريقية والأرجنتين من خلال تلك الاتفاقية بان تحقق فائدة كبيرة على المستويات الاقتصادية والتجارية والتنمية وغيرها .
وفيما يتعلق بمكافحة الإرهاب ، أشارت ميكيتى الى ان الارهاب غير موجود بدول امريكا اللاتينية غير ن بلادها تعمل دائما فى المحافل الدولية على التصدى للارهاب وتدعم الامن الداخلى ووسائل الامن العام التى تحد من هذه الظاهرة .
وحول مواقف الارجنتين فيما يخص القضية الفلسطينية وقضايا الشرق الاوسط ، أكدت ” ميكيتى ” ان بلادها تحترم قرارات الامم المتحدة ومن ثم فجميع قرارات بلادها تتعلق فى الاطار الذى تحدده المنظمة ، مشيرة الى ان بلادها تتحرك فى القضايا التى تتعلق بالشرق الاوسط وغيرها من خلال القنوات الدبلوماسية وتحترم تماما حق تقرير المصير والشأن الداخلى للبلاد وتدعم فى الوقت نفسه كافة المبادرات الهادفة الى احلال السلام بين الدول .

التعليقات