“عاشور”: 216 مليون ودائع للنقابة و100 مليون حصيلة “التصديق على العقود”

2017-04-20 (11:38 PM)


طمئن سامح عاشور نقيب المحامين، أعضاء النقابة على وضع النقابة المالي عقب خروج البعض للحديث عن إفلاسها، مشيرا إلى أنه لم يتحقق فائض في تاريخ النقابة مثلما حدث في السنوات الأخير.
وأعلن «عاشور» خلال حفل افتتاح مقر محامين الشرابية والزاوية الحمراء، اليوم الخميس، أن فائض النقابة المالي 216 مليون و400 ألف جنية، ودائع في البنك العقاري، وأرصده في بنوك مصر والإسكندرية والتجاري الدولي، و20 مليون شهادات بمشروع قناة السويس الجديدة، إضافة لأسهم بشركتي مصر للبترول، والاقتصادية.
وأضاف: «نبحث لترشيد النفقات لتحسين الخدمات المقدمة للأعضاء كالعلاج والمعاش دون فرض أعباء إضافية على المحامين، وأول خطوة كانت باسترداد رسوم التصديق على العقود، التي حصلت النقابة منها منذ أغسطس الماضي وحتى إبريل الجاري، 100 مليون و675 ألف».
وتابع: «ضخ في صندوق الرعاية الاجتماعية والصحية ما يزيد عن 80 مليون جنية، بينما حصلت النقابات الفرعية على 20 مليون 130 ألف»، موضحا أن فائض ميزانية النقابة في عام 2016، 36 مليون و755 ألف جنية، بينما فائض صندوق الرعاية الصحية والاجتماعية 32 مليون جنية.
وأكد نقيب المحامين، أن موقف المجلس المالي سليم ولا يخشى من أحد، وسنطبع كافة المستندات التي تؤكد ما أقوله لعرضها على المحامين والرأي العام بشكل عام.
وفي سياق آخر، شدد «عاشور» أن مبنى النقابة الجديد سيكون صريح كبير يليق بأعضاء النقابة، موضحا أن تأخير البناء بسبب إجراءات التراخيص التي يعلمها الجميع في مصر ونحن مؤسسة عريقة نتصرف وفقا للقانون.
وأردف: «البعض خرج للتحدث عن رفض هيئة المترو لبناء المبنى، محاولا الاستخفاف بعقول المحامين، وجاء الرد القاطع من هيئة الأنفاق، بأن المبنى خارج حرم المترو، وذلك يدل على افتعال البعض لمشاكل لإجهاد مجلس النقابة».

التعليقات

التعليقات