“تفاصيل إطلاق ضابط النار على سائق “توك توك” في المنوفية”

2017-02-14 (08:25 PM)

أحمد عبد السميع


*السائق مازال حيا ويرقد بالعناية المركزة
*مدير أمن المنوفية: لا أحد فوق القانون وسنحقق مع الضابط
*أسرة سائق التوك توك: كان في البنزينة وهو بيعدي كوبري مبارك الضابط ضرب عليه نار

حالة من الغضب تسيطر على أهالي مدينة شبين الكوم، بسبب المشهد المأسوي الذي شاهده المئات عصر اليوم الثلاثاء، على كوبري مبارك بالجهة القبلية، حينما وجدوا سائق توك توك غارقا في دمه برصاص ميري.

وقد تجمهر الأهالي حول سائق التوك توك حتى جاءته سيارة إسعاف، وبعضهم ردد هتافات ضد ضابط الشرطة مرتكب الواقعة.

السائق لم يمت كما ذكرت وسائل الإعلام، بل مازال حيا في العناية المركزة بالمستشفى التعليمي بشبين الكوم، وحالته خطرة، حيث تلقى طلقة في أنفه

ويدعى السائق الضحية محمد عبد الرازق، من سكان شبين الكوم، حاصل على دبلوم تجارة ومتزوج ولديه طفلان “غرام ومحمد”، والتوك توك مصدر دخله الوحيد، وأشارت مصادر أمنية إلى أنه لديه سجل جنائي.

وأكد وليد شقيق السائق الضحية أنه كان في “البنزينة” وفي طريقه للمنزل، فمر على الضابط ” أحمد.ع” ، فطلب منه الضابط التوقف، فرفض، فهدده بإطلاق النار، وأطلق طلقتين أحدهما أصابته في أنفه ( أسفل عينه اليسرى).

وتجمهر العشرات من أهالي شبين الكوم عقب إصابة سائق التوك، ورددوا هتافات ضد الشرطة على كوبري مبارك وفي المنطقة أمام شارع السجن.

سلم الرائد نفسه إلى مديرية أمن المنوفية، وصرح اللواء خالد أبو الفتوح، مدير أمن المنوفية، بأن الواقعة لم تمر دون تحقيق، وأن المخطيء سينال عقابه، ولا أحد فوق القانون.

التعليقات