وزيرة الصحة: الانتهاء من مسح ٣١٨٥ حالة بمبادرة الرئيس لعلاج غير المصريين

2019-04-17 (03:57 PM)

جورجيت صادق


وزيرة الصحة: الانتهاء من مسح ٣١٨٥ حالة بمبادرة الرئيس لعلاج غير المصريين

استقبلت اليوم، الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، السيد كريم أتاسي ممثل مكتب مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في مصر، ووفداً مرافقاً له، بديوان عام الوزارة، لتعزيز الجهود التي تبذلها مصر لتقديم الرعاية الصحية للمقيمين بمصر من غير المصريين، ضمن مبادرة الرئيس لمسح وعلاج غير المصريين من فيروس “سى” “100 مليون صحة”.

وأشارت وزيرة الصحة إلى أن الدولة المصرية تولي اهتماما بالغا بالمقيمين على أراضيها وتقدم كافة الرعاية الطبية لهم، أسوةً بالخدمات الطبية التي تقدم للمصريين، مشيرةً إلى أن حملة شلل الأطفال التي تم تنفيذها في شهر فبراير الماضي قامت بتطعيم ١٦,٥ مليون طفل من المصريين وغير المصريين المقيمين بمصر، كما تم إدراج غير المصريين بحملات القضاء على الديدان المعوية لطلاب المدارس، والتي تم تنفيذها مؤخراً، ومبادرة الرئيس للكشف المبكر عن أمراض “السمنة والأنيميا والتقزم” لطلاب المرحلة الابتدائية، بالإضافة لمبادرة رئيس الجمهورية للكشف عن فيروس سي “١٠٠ مليون صحة” لطلاب المرحلة الثانوية.

وفى ذات السياق أعلنت وزيرة الصحة، عن الانتهاء من مسح ٣١٨٥ من غير المصريين حتى الآن ضمن التشغيل التجريبي لمبادرة الرئيس لمسح وعلاج غير المصريين من فيروس “سى” “100 مليون صحة” ، مؤكدةً أن من تثبت إصابته يتم صرف العلاج له بالمجان.

ومن جانبه أشاد ممثل مكتب مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في مصر بمبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي لعلاج غير المصريين ومن بينهم اللاجئين وملتمسي اللجوء، كما وجه الشكر لوزارة الصحة على ما تقوم به من مبادرات صحية أتاحت بيئة صحية وفرصاً علاجية بالمجان للأشخاص الوافدين واللاجئين.

كما وجه السيد أتاسي الشكر للرئيس عبدالفتاح السيسي على ضم غير المصريين المقيمين فى مصر ضمن المبادرة الرئاسية “100 مليون صحة”، مؤكداً أن وزارة الصحة المصرية تعد شريكاً وداعماً استراتيجياًَ لخطط المفوضية.

وأشارت وزيرة الصحة إلى أنه سيتم توقيع مذكرة تفاهم جديدة بين مصر والمفوضية لتعزيز سبل التعاون وبحث كيفية استفادة اللاجئين وملتمسي اللجوء من خدمات التأمين الصحي الشامل الجديد، وكذلك مبادرة الرئيس للكشف المبكر عن سرطان الثدي لكل السيدات المقيمات في مصر والمقرر إطلاقها في الأول من شهر يوليو المقبل.

وقالت وزيرة الصحة إنه جاري إعداد قاعدة بيانات لغير المصريين الوافدين والمقيدين لدى المفوضية لتيسير تقديم الخدمات الصحية لهم.

وكشفت وزيرة الصحة عن التجهيز لمراكز فحص فيروس سي بأكثر من ١٤ دولة أفريقية ضمن مبادرة الرئيس لعلاج مليون أفريقي من فيروس “سى” بالمجان، حيث جارى تجهيز مراكز تقديم العلاج بالدول الأفريقية الشقيقة تحت شعار ” تحيا مصر افريقيا”، مؤكدة ان وفدا مصريا قام خلال الأيام الماضية بزيارة مراكز العلاج في ٤ دول هي الصومال، وتشاد، وإثيوبيا، والسودان، كمرحلة أولى لتتوالى التجهيزات والزيارات تباعاً في الـ14 دولة أفريقية.

كما أكد السيد أتاسي التعاون المتبادل بين السلطات المصرية والمفوضية، منذ إنشاء مكتبها بمصر عام ١٩٥٤ إثر توقيع اتفاقية التعاون المشترك مع وزارة الخارجية المصرية، قائلاً: “إن مصر على مر التاريخ تستقبل ضيوفها بما في ذلك اللاجئين استقبالاً جيداً ويفتح لهم أهلها بيوتهم وقلوبهم.”

وأضاف كريم أتاسي، أن المفوضية وجهت نداء للدول المانحة بأن مصر تستحق أن تتلقى دعماً إضافياً لما تقدمه من خدمات لغير المصريين واللاجئين خاصةً في القطاع الصحي من خدمات صحية أسوة بالمصري

4

التعليقات