“الكنائس المصرية” تستقر على صياغة قانون الأحوال الشخصية الموحد

2019-04-12 (10:30 AM)

مريم فاروق


"الكنائس المصرية" تستقر على صياغة قانون الأحوال الشخصية الموحد

اجتمع رؤساء الكنائس الأرثوذكسية والكاثوليكية والانجيلية والاسقفية فى المقر البابوى بالكاتدرائية بالعباسية مع السادة المستشارين القانونيين، لمناقشة مواد قانون الاسرة الجديد للمسيحين فى مصر ووضع الصورة النهائية قبل تقديمه للجهات المختصة فى الدولة.

وصرح الاب هاني باخوم المتحدث الرسمي باسم الكنيسة الكاثوليكية أنه تم وضع اللمسات النهائية لهذا القانون، و الان في انتظار صياغة البنود التي تم الاتفاق عليها اليوم، وبعد ذلك سيتم عرضها على وزير العدل.
وأضاف الاب هاني انه ساد الإجتماع جو من المحبة والتفاهم العميق للاختلاف بين الطوائف حتى تم الوصول إلى الصيغة النهائية.

1,040

التعليقات