محمد خضر يجسد الترانزيت في 60 عمل فني بالزمالك

2019-03-16 (02:54 PM)

سيلفيا هرمينا


افتتح مساء الأربعاء الماضي 13 مارس بجاليري اوبونتو بالزمالك معرض فني بعنوان ترانزيت للفنان محمد خضر.

يضم المعرض ستون عملا فنيًا حيث يكتفى الفنان بخامتى الاكريليك والزيت حيث يختبر الفنان الحالة الفعلية للترانزيت، يقف الفنان محمد خضر متأملاً كل مراحل مشواره الفني بعد أن تشربها جيدًا ليعيد صياغتها وتقديمها بمزيد من النضج والهدوء، وليكشف المسطح عن عمق التجربة وثقلها.

ويتحدث الفنان عن ارتباطه بالمكان والناس يتجاوز ما قدمه فى أعماله إذ يرى أن هناك أماكن وأشخاص تمر به ليضيف إليه، تلك الطبيعة والأفراد التى لم تخرج فى مسطح التشكيلي وإنما هى الملهم والمعلم بألوانها وملامسها وسلوكها، ويمنح الفنان محمد خضر روحه لتسجيل حضور المكان أو حضور الشخوص في بطولات فردية إذ يستمع للحوارات الخفية لكلا منهما فمثلاً نجده يستمع إلى أبطال أعماله في علا قتهم بأشياء خاصة فيسجل خلجات أنفسهم يكشف عن ماضيهم والشحن الخفي، وحديث الروح والحلم الذي لم يتحقق وأحيانا نراه يترك البطولات الفردية فى مقابل حوار آخر بين الإنسان والمكان فى تجارب تعتمد على تسجيل اللغة الجسدية أكثر من تعبير الوجه، إذ أن أصل الموضوع هو الإنسان بدون تفاصيل والأهم علاقة الإنسان بالمكان.

في ترانزيت يقدم الفنان أعماله متخليا عن الألوان فيترك العين المتلقى محاورة العمل من منظور مختلف معتمدًا على عناصر التشكيل الأخرى ويكفى باللون الأبيض والأسود والرماديات ومرتكزا بالأساس على معرفته التصويرية بالكتلة والفراغ والظلال والحوار بينهما مقابل التلوين، أما عل الجانب الآخر فهو يقف أيضًا على القيمة بين الحركة والسكون التام ويؤكد على حالة الإنتظار بكل دلالاتها هذا الإنتظار الذي يمنحنا فرصة كبيرة للتأمل.

والفنان محمد خضر فنان مصرى ولد في القاهرة عام 1970 ،تخرج فى كلية الفنون الجميلة جامعة حلوان عام 1993 من قسم الفنون التعبيرية ثم عمل فى مجالات متعددة كالتصميم الداخلي والجرافيك وتصميم المنتجات والفنون التشكيلية.

وللفنان مشاركات عدة في معارض محلية ودولية كما أن له مقتنيات لدى العديد من المؤسسات ولدى الأفراد.

72

التعليقات