“للنساء وجوه” بمعرض حلمى التوني

2019-03-08 (10:46 PM)

سيلفيا هرمينا


أفتتح مساء اليوم الجمعة بجاليرى بيكاسو بالزمالك معرض للنساء وجوه للفنان حلمي التوني .
يضم المعرض ستون عملا فنياً من هذه الحالة يسترجع الفنان مخزونه وتجاربه الذاتية عن المرأة ، فهو لا يمثل وجه إمرأة معينة وإنما وجوه كل النساء .
عندما يرسم الفنان وجه امرأة معينة وكثيراً ما يكون ذلك بناء على طلب منها يسمى ذلك بورتريه أو صورة شخصية، ولكن عندما يرسم فنان وجه امرأة من خياله فيكون ذلك أقرب إلى العمل الفنى الصرف .
وعن معرضه يتحدث الفنان حلمي التوني فى معرض أعود بذاكرتى وخيالى إلى كل وجوه كل النساء في لوحاتى وإعادة رسمها لاكتشف فعلاً أن للنساء وجوه وكلها جميلة وفاتنة رغم إختلاف الملامح وتنوع أساليب الرسم عن سنين مشوارى الفنى .

أستطاع الفنان أيضاً أن يعيد تصور مفهوم الجمال ومقياس رؤيته لتراثه وحضارته وواقعه الاجتماعي والثقافي والسياسي، وكيفية تطويعه ليواكب الحداثة ولوحة التونى مميزة موسيقية الحس غنائية الطابع يستلهم فيها أصوات وايقاعات وألحان ليصورها عوالمه الرقيقة الحالمة المشحونة بالحركة مع الزمان .
والفنان حلمى التونى رسام مصور ومصمم ، درس الفن فى كلية الفنون الجميلة بالقاهرة ، وحصل على البكالوريوس فى فن التصميم المسرحى . ،بالإضافة على التصوير الزيتى فقد ساهم فى عدة نشاطات متعلقة بالفنون الجميلة والبصرية مثل النشر ،مسرح الدمى ،تطوير الطرز الوطنية للأثاث .
يعتبر من أفضل المساهمين فى تصميم الكتاب والرسم الجرافيكى فى العالم العربى ، ألف وصور العديد من كتب الأطفال التى نشرت بعدة لغات أجنبية بواسطة المنظمات التابعة للأمم المتحدة ،حاصل على العديد من الجوائز العربية والعالمية ، منها ميدالية لابيزج الدولى .
أقام العديد من المعارض الفردية فى معظم الدول العربية وساهم في الكثير من المعارض الجماعية الدولية ، و مقتنيات من أعماله فى المجموعات بالدول العربية وأوروبا وتتميز أعماله ذات طبيعة رمزية ومستوحاة من وحدات الفن الشعبى والأساطير .
ويستمر المعرض حتى 21 مارس .


56

التعليقات