ارتفاع حصيلة ضحايا إعصار “إيداي” في زيمبابوي لـ “300” قتيل

2019-03-20 (12:32 PM)

أسامة فايز


ارتفع عدد حصيلة ضحايا الإعصار “إيداي” الاستوائي الذي ضرب البلاد منذ أيام إلى 300 قتيل، بحسب ترجيح مسئولون في زيمبابوي.
وذكرت مصادر أنه من المقرر أن يزور رئيس زيمبابوي، إيمرسون منانجاجوا، في وقت لاحق، اليوم، منطقة “شيمانيماني” الأكثر تضررا من الفيضانات الأخيرة التي اجتاحت البلاد التي تقع على الحدود مع موزمبيق “.أ.ش.أ”
وأقر وزير الدفاع في زيمبابوي، أوباه موشنجوري، بأن الحكومة فشلت في توقع حجم الإعصار “إيداي” الاستوائي الذي ضرب البلاد منذ أيام، وتسبب في مقتل وإصابة وفقدان عشرات الأشخاص.
قال موشنجوري إن الحكومة لم تتوقع أن يكون الإعصار سيئا للغاية، مشيرا إلى أنها علمت بقدوم فيضانات وإعصار، ولكنها لم تتحرك أو تفعل أي شيء تحسبا لهذه الأحداث.
وتسبب تدهور الوضع وسوء الأحوال الجوية، والدمار الشديد في إعاقة جهود الإغاثة والإنقاذ التي تقوم بها الوكالات العسكرية والإنسانية في شرق زيمبابوي.
يشار إلى أن الرئيس الزيمبابوي، إيمرسون منانجاجوا، أعلن في وقت سابق حالة كوارث، كما أنه عاد إلى بلاده مبكرا من زيارته لدولة الإمارات العربية المتحدة، لمتابعة الأوضاع ووجهود الإغاثة ومساعدة المتضررين في أعقاب هذا الإعصار القوي.

25

التعليقات