“عدالة ومساندة”: مصر تعود لدورها في إفريقيا برئاستها للاتحاد الإفريقي

2019-02-11 (05:17 PM)

مادلين نادر


قال مجلس أمناء مؤسسة عدالة ومساندة برئاسة المستشارة الدكتورهالة عثمان ؛ أن تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم رئاسة قمة الإتحاد الأفريقي يؤكد بما لا يدع مجالا للشك عودة مصر إلى قلب القارة الإفريقية بشكل حقيقي ؛ وعودة القارة الإفريقية بكامل دولها إلى أحضان الريادة المصرية تحت الرئاسة المصرية هذا العام للإتحاد الإفريقي .
وقال بيان المؤسسة أن كلمة الرئيس السيسي خلال تسلمه رسميا رئاسة الإتحاد الأفريقي لمدة عام من الرئيس الرواندي بول كاغامي خلال الجلسة الافتتاحية للدورة الـ32 العادية للاتحاد في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا اليوم أكدت زعامة مصر وريادتها وحنكة رئيسها خاصة في تأكيده أمام القمة على أن مصر ستعمل جاهدة على مواصلة الطريق للإصلاح المؤسسي والمالي للاتحاد الإفريقي، وكذا قيام الرئيس بتوجيه الشكر للمشاركين في القمة على الثقة الغالية لمصر لقيادة دفة الاتحاد لعام 2019.
وأشار بيان المؤسسة إلى أن حرص الرئيس في كلمته التأكيد على أنه واعيا بحجم المسؤولية الكبيرة لتنسيق العمل الأفريقي المشترك في ظرف دقيق تتزايد في التحديات والإرهاب وتتعاظم فيه تطلعات الشعوب ؛ يؤكد على رؤية ثاقبة لمصر خلال رئاستها للاتحاد هذا العام ؛ وقال بيان المؤسسة أن كلمة الرئيس خلال القمة كشفت رؤية مصر للنهوض بالقارة الإفريقية على جميع المستويات السياسية والاقتصادية والإجتماعية.
ورحبت مؤسسة عدالة ومساندة بحديث الرئيس السيسي عن المرأة الإفريقية والذي أكد أنها يوما تلو الآخر تستعيد المرأة الإفريقية العظيمة دورها المحورى فى المساهمة فى قيادة القارة، وإليها تحية تقدير وإعزاز لما تحملته وما زالت من التصدى لويلات الحروب بالصبر.
وأعلنت المؤسسة في البيان عن ترحيبها بالقمة الثلاثية التي جمعت بين كل من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الأحد في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، و كل من الرئيس السوداني عمر البشير، ورئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد ؛ وأعتبرتها المؤسسة بداية العمل على تعزيز التعاون الثلاثي بين مصر والسودان وإثيوبيا.

7

التعليقات