مائدة مستديرة حول “أثر مشروع ادمجونا على الطفل السكندري” بوسط الإسكندرية

2018-03-18 (04:13 PM)

نيفين كميل


في إطار التعاون والتنسيق بين اللجنة العامة لحماية الطفولة بالاسكندرية وجمعية كاريتاس مصر عضو اللجان الفرعية لحماية الطفولة ومنظمة “بلان مصر” تم عقد مائدة مستديرة حول “أثر مشروع ادمجونا على الطفل السكندري” بالمؤسسة القومية لتنمية الاسرة والمجتمع بمحرم بك وبحضور أمل عادل رئيس الأمانة الفنية للجنة العامة لحماية الأطفال يالاسكندرية وهانى موريس مدير جمعية كاريتاس الاسكندرية ود. محمود منير وكيل المعهد العالى لللخدمة الاجتماعية ود. عماد عبد المقصود من المعهد العالى للخدمة الاجتماعية و مجدي سعد الغريب ممثلا للهيئة العامة للاستعلامات بالإسكندرية واحمد زكي ممثل اليونيسيف باللجنة، و علا سمير منسق المشروع وممثلين عن منظمة “بلان مصر” ومديرية الثقافة والامانات الفرعية للجان الحماية بالأحياء المختلفة بالاسكندرية وممثلين عن بعض الجمعيات الاهلية الشريكة ودور الرعاية الاجتماعية ومديرية التضامن والتأمين الصحي.

في البداية رحبت امل عادل بالحضور وأثنت على جهود الشركاء في لجان الحماية من حكوميين وجمعيات اهلية ومدى التنسيق والتعاون بينهم في خدمة الطفل السكندري وشكرت مركز الاعلام على دوره في التغطية الاعلامية المتميزة لأنشطة المشروع.

كما أكد هاني موريس على دور جمعية كاريتاس فى خلق روح التعاون بين الجمعيات الاهلية والحكوميين ودور منظمة بلان مصر في دعم المشروع لبناء قدرات الشركاء وخلق فريق قادر على استمرار المشروع بعد انتهاء التمويل.

ثم تحدث الاستاذ الدكتور محمود منير عن دوره التطوعي في المشروع لتنمية مهارات الاطفال الذين أطلق عليهم اسم سفراء المستقبل والذين تم تدريبهم لمدة ثلاث شهور لبناء قدراتهم المختلفة ليكونوا قادرين على نقل الافكار والخبرات الى الاطفال الآخرين.

ثم قامت علا سمير منسق المشروع بإدارة اللقاء وعرض الأنشطة التى تم تقديمها فى مشروع ادمجونا الذى بدأ من مايو 2015 وينتهى فى مارس 2018، ومن هذة الانشطة رصد مشكلات الاطفال وأسرهم والعمل على حلها من خلال جلسات الاستماع، وعمل جلسات توعية للأسر، وتعريف الأطفال بحقوقهم المختلفة، وتدريب طلاب على توعية أقرانهم في المدارس وغيرها.

وتعريف المجتمع بأماكن الخدمات المقدمة للطفل في محافظة الاسكندرية وغيرها من الانشطة خلال المشروع وفي ختام المائدة تم تكريم السادة المشاركين في إنجاح هذا المشروع وطرح بعض التوصيات منها استمرار نشر فكرة ادمجونا بين الطلاب رغم انتهاء التمويل لخدمة اطفال الاسكندرية وعمل توعية عن نبذ العنف بالمدارس والاستمرار في تعريف الاطفال بحقوقهم المختلفة وتفعيل جلسات الاستماع وتحديد احتياجات مجتمعات جديدة للبدء من جديد وتحديث دليل الخدمات لمحافظة الإسكندرية.

22

التعليقات