حمدي رزق: الأقباط ليسوا أغراب عن الألم ولا عن الاستشهاد

2018-03-19 (10:13 PM)

مارينا القس برسوم


حمدي رزق: الأقباط ليسوا أغراب عن الألم ولا عن الاستشهاد

استضافت كنيسة القديس كيرلس للروم الكاثوليك، مساء اليوم الاثنين، الإعلامي والكاتب الصحفي حمدي رزق، في ندوة ثقافية حول مناقشة كتاب “كيرياليسون فى محبة الأقباط”، الصادر عن سلسلة الكتاب الذهبي التابعة لمؤسسة روز اليوسف، بحضور الأبر رفيق جريش راعي الكنيسة والمتحدث باسم الكنيسة الكاثوليكية، والنائبة سوزي ناشد، والشاعرة مريم توفيق، بجانب حضور عدد من المثقفين
وأشار الكاتب في مقدمة حديثه إلى الكتاب يعتبر دفتر توثيق أحوال لأقباط مصر فى آخر سبع سنوات منذ عام ٢٠١١ وحتى الآن، كما أنه قدم شرح مبسط للعنواين الرئيسة التي حملتها فصول الكتاب.

وقال “رزق” في الندوة: إن الأقباط ليسوا أغراب عن الألم ولا عن الاستشهاد، كما أن السنوات السبع الماضية أوضحت كم المعاناة والضيق الذي وقع على عاتق المسيحين في مصر.

وتابع: “لقد تعمدت وأصريت على على الإنصاف في توضيح ما حدث في الحقبة التاريخية التي شهدت توثيق فقه الكراهية الذي زرعه الإرهاب في تفكيك النسيج الوطني المصري”.

وفِي الختام، أشاد “رزق” بدور المرأة المصرية وما تتكبده من تحمل مسؤولية وما شهدته من ألم في معاصرتها لذلك العصر العصيب الذي تمر به البلاد سواء من عدم استقرار الأمم والأزمة الاقتصادية وغيرها من المشاكل التي تعيش فيها البلاد.

106

التعليقات