“دفتر أحوال”يرصد جرائم الأطفال بمصر لعام2016

2016-06-20 (02:00 PM)

كتبت_تريزة شنودة 


أصدر مركز “دفتر أحوال” للأبحاث والأرشفة والتوثيق تقريراً جديداً حول جرائم الإتجار بالأطفال في مصر خلال الفترة منذ 1 يونيو 2015 حتى 31 مايو 2016، حيث تم تسجيل وأرشفة عدد 17,145 متهماً بالغاً (أكثر من 17 ألفأ) بجرائم متعلقة بالإتجار بالأطفال في مصر متداخل فيها إجمالي 17,265 طفلاً (أكثر من 17 ألفاً).
وأوضح المركز البحثي أن التقرير يشمل فقط كل من جرائم بيع الأطفال وقضايا أعمال تعرض الأطفال للخطر وقضايا التسول والباعة الجائلين وجرائم استغلال وإفساد الأحداث لأغراض جنائية أو جنسية/ مع العلم بأن تلك الأرقام لا تمثل إجمالي عدد المحبوسين في فترة زمنية معينة، كما أنها لا تمثل عدد من يُطلق عليهم “أطفال الشوارع” ولا عدد الحالات نفسها (طالما أنها لم تقترن بتحرك جنائي) ولا عدد المتسولين (حيث أنه هناك وقائع لبالغين فقط غير مُدرجة)، كما أنها لا تشمل الأفعال الجنائية المباشرة ضد الأطفال مثل القتل وإحداث الإصابات والتهديد والاختطاف مقابل الفدية ولا حالات العنف الأسري.
وبحسب التقرير، جاء توزيع النوع الاجتماعي للمتهمين البالغين بين 8,616 ذكراً و 8,525 أنثى (بنسب متساوية تقريبا)، بينما جاء توزيع الأطفال المتداخلين في تلك الوقائع 15,531 من الذكور (بنسبة 90%) و 1,734 من الإناث، والجميع من المصريين.
كما كان التوزيع من حيث الغرض الرئيسي من الاستغلال، كان هناك 30 متهماً غرضهم بيع الأطفال، و 3,828 متهماً باستغلال الأطفال في تجارة السلع الخفيفة (الباعة الجائلين والتسول وما يشابهما)، و 2,960 في أغراض تجارية (أعمال تعرض الأطفال للخطر)، و 503 آخرين بغرض ارتكاب جرائم جنائية، و 21 لأغراض جنسية، بالإضافة إلى عدد 9,803 غير محدد غرضهم الرئيسي، وفقاً للتقرير.
.
و”دفتر أحوال” هو مركز بحثي جديد للأرشفة والتوثيق، يعمل كمخزن حقائق Fact Tank لإتاحة المعلومات وتحليل البيانات الضخمة Big Data Analysis – حسب المعايير الدولية- حول الأحداث السياسية والقضايا الاجتماعية في مصر، وليس لها صلة بأية أراء أو مواقف أو توجهات سياسية أو فكرية أو دينية.
79

التعليقات