دعا رئيس الحكومة الروسية والمرشح الأبرز للرئاسة الروسية فلاديمير

2012-02-27 (01:27 PM)

كتب – كريم عبد المسيح


دعا رئيس الحكومة الروسية والمرشح الأبرز للرئاسة الروسية فلاديمير بوتين إلى ضرورة الحيلولة دون وقوع حرب أهلية واسعة النطاق في سورية. وقال بوتين في مقال نشرته صحيفة “موسكوفسكي نوفوستي” اليوم الاثنين 27

دعا رئيس الحكومة الروسية والمرشح الأبرز للرئاسة الروسية فلاديمير بوتين إلى ضرورة الحيلولة دون وقوع حرب أهلية واسعة النطاق في سورية. وقال بوتين في مقال نشرته صحيفة “موسكوفسكي نوفوستي” اليوم الاثنين 27 فبراير: “لا يجوز السماح بتكرار السيناريو الليبي في سورية”. داعيا إلى توجيه الجهود لتحقيق المصالحة بين السوريين ووقف العنف “مهما كان مصدره، واطلاق الحوار الوطني، دون شروط مسبقة أو تدخل خارجي ومع احترام سيادة البلاد”.
وأوضح رئيس الوزراء الروسي أنه من شأن ذلك تمكين القيادة السورية من تنفيذ الاصلاحات الديمقراطية في البلاد. مجددا كذلك معارضة روسيا لاتخاذ اي قرارات دولية، من شأنها إعطاء إشارة للتدخل العسكري الخارجي في شئون سورية الداخلية.
وحذر بوتين الدول الغربية من محاولة التفرد بتوجيه ضربة عسكرية ضد سورية. لافتا الانتباه إلى أن هذا المنحى خطير للغاية ويشكل تهديدا للأمن الإقليمي والدولي. كما يلحق الضرر بمكانة منظمة الأمم المتحدة.
ودعا المجتمع الدولي إلى مطالبة المعارضة أسوة بالقوات الحكومية إلى سحب المسلحين من المدن، بهدف ضمان أمن المدنيين.
كما إتهم بوتين الدول الغربية باستثمار التحولات الجارية في الدول العربية، لتقويض المصالح الاقتصادية الروسية هناك. مشيرا إلى تبلور انطباع بأن هذه الأحداث تم اختلاقها، من أجل إعادة توزيع الأسواق العالمية.
وأكد أن روسيا ستعمل مع السلطات الجديدة في الدول العربية، من أجل استعادة مواقعها الاقتصادية.
وفيما يتعلق بإيران، أكد بوتين المخاوف من توجيه ضربة عسكرية ضدها. محذرا في الوقت ذاته من “العواقب الكارثية” لمثل هذا الإجراء. كما اقترح الاعتراف بحق طهران في تطوير طاقتها النووية للأغراض السلمية، بما في ذلك تخصيب اليورانيوم، مقابل وضع كافة المنشآت النووية الايرانية تحت رقابة الوكالة الدولية للطاقة الذرية. لافتا الانتباه إلى أنه في حال تم الاتفاق على هذا الحل، يتعين إلغاء كافة العقوبات المفروضة ضد إيران، بما في ذلك العقوبات أحادية الجانب.
1

التعليقات